رسالة من

رسالة رئيس مجلس الإدارة

في عالم غدت فيه التجارة غير المشروعة والتقليد والتعدي على الحقوق تشكل تهديداً يومياً وخطراً كبيراً على الصناعات وانتهاكاً لحقوق الملكية الفكرية، كان لا بد من نهوض جماعة تعمل على مكافحة هذا التهديد والقضاء عليه ليس من أجل حماية مصالح الشركات المصنعة وأصحاب حقوق الملكية الفكرية فحسب، بل للمحافظة أيضاً على صحة وسلامة المستهلكين الذين يشكلون عصب الحياة لصناعاتنا.

أدى العمل المشترك والتعاون فيما بين الشركات المالكة لحقوق الملكية الفكرية ومزودي الخدمات المعنيين الذين أقلقهم استمرار التقليد غير المشروع للبضائع الأصلية إلى ولادة مجلس أصحاب العلامات التجارية، وهو مؤسسة غير ربحية تعمل بموجب رخصة صادرة عن دائرة التنمية الاقتصادية في دبي منذ عام 2005.

وانسجاماً مع هدفنا الرئيسي المتمثل في زيادة الوعي بوجود المنتجات المقلدة والتجارة غير المشروعة والأخطار التي تشكلها على المجتمع والمستهلكين بشكل عام، تم إنشاء هذا الموقع كأداة للتعليم والرقابة وإطلاع الأعضاء والمسؤولين على المستوى المحلي والوطني والدولي وعامة الناس على أحدث نشاطات المجلس.

وبمساعدة جميع القطاعات، نؤمن بسهولة تحقيق هدفنا في استخدام جميع الوسائل القانونية المتاحة للوصول إلى درجة عالية من حماية العلامات التجارية على جميع المستويات من أجل تحرير أسواق الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي من المنتجات غير المشروعة، وبالتالي تقديم المنتجات الأصلية إلى المستهلك ، المصنعة بناء على البحث والتطوير المستمر للعلامة التجارية والمنتج. كما سيؤدي ذلك إلى تحقيق رغبتنا في توفير منتجات آمنة وذات قيمة غذائية عالية تحوي مكونات فعالة بالعناصر الغذائية . وعندما نضع هذا نصب أعيننا سنتمكن من المساعدة في الحد من الجرائم والفساد وإيقاف نمو الأعمال التجارية غير المشروعة وتوفير حياة صحية وآمنة للمستهلك وكسب ثقة المواطنين في حكوماتهم.

فلنعمل معاً على مكافحة التقليد والتجارة غير المشروعة!

للإطلاع على أحدث المعلومات والأخبار والتعرف على الجهود المستمرة التي يبذلها المجلس في مكافحة التجارة غير المشروعة، تفضل بزيارة هذا الموقع باستمرار.

عمر شتيوي

رئيس مجلس الإدارة
مجلس أصحاب العلامات التجارية